مجرد رتوش


كثيرة هي الرتوش في حياتنا..
كثيرة هي الرتوش التي تلوّن أيامنا ..
رتوش بألون كثيرة ......
قاتمة وزاهية .. هادئة ومجنونة ..
رتوش تلوّن أيامنا وأحلامنا
رتوش تلوّن ماضينا وحاضرنا ومستقبلنا
تلوّنها بألوانها المتغيرة المتناقضة.
إنها تلك الرتوش والذكريات التي تدخل بماضينا
لترسم ما يحلو لها من ماضٍ وحاضر ومستقبل ...

وكل من هذه الرتوش له طعم خاص

علينا شئنا أم أبينا أن نتقبله .. قانعين راضين أو حتى مستسلمين ...
إنها رتوش عالقة بالذاكرة بتمسّك وتوحّد ..

رتوش رسمت حياتي بفرشاة القدر الذي لا يمكن التنصل منه
أنها رتـــوش الزمـــن


إسمحوا لي هنا بهذا المتصفح
التجرد من بعض رتوش الزمن
التي ارتسمت على قلبي وروحي وذاكرتي .. وكل خلايايا
فاسمحوا لي هنا أن أتجرد من بعضٍ من ...

رتـــوش في الذاكــرة


الاثنين، 30 أبريل، 2012

فلسفة الحب المجنون !!!

فلسفة الحب المجنون


لا أعرف لماذا تجذبني إلى هذا الحد؟!!!!!!!!!!!

هل لأنك نقيضي ؟!!!


نعم نقيضي ॥

فكلانا طرفا خيط بدايته قمة التعقل ونهايته قمة الجنون


أكنت أشتاق طوال حياتي أن أقابل نقيضي !!!


يا ألله !!!

كم هو غريب أن نتلاقى فجأة بضدنا

ولا يمكننا البعد عنه

إنه ...

"تطابق النقيضين"

أحد مفاهيم الحب المجنون


هناك 35 تعليقًا :

  1. لولا الأسود ما ظهر جمال اللون الأبيض ولولا الثلج ما شعرنا بدفءشمس الربيع
    المؤكد يا إيمان أن النقيضين يجتمعان في أحيان كثيرة كوجه وظهر العملة ولولا وجود أحدهما لما كان للآخر معنى .
    هذا رأيي في النقيضين
    أما التناقض فلا أحبذه بين الحبيبن ولكن أريد التوافق.
    فليس معنى النقيض العكس دائما ولكنه يعني الاختلاف في شيء ما ، قد يكون رأيا أو ذوقا أو أي شيء آخر
    أما التناقض فهو من أشد المواقف ألما في نفس الإنسان لأنه يشعر عندئذ بالفارق الكبير بينه وبين حبيبه وأن المسافة التي تفصلهما تزداد تباعدا .
    سعدت بمروري من هنا
    لك خالص الحب ولقلمك كل التقدير

    ردحذف
  2. أحياناً الإختلاف يكون مكملاً وليس تنافراً

    وأحياناً نحتاج إلى هذا الاختلاف لتحقيق التكامل الحقيقي

    قد أكون حادة باستخدامي لبعض الألفاظ ببعض الرتوش

    لكنها العادة أيها الشاعر الرائع .. وتعرفني !!
    ........

    سعدت جدا بمرورك وتحليلك لكلماتي ورتوشي

    وسعدت أكتر برأيك

    المهم آلا أكون هنا قمت بفلسفة عقيمة

    :)

    ردحذف
  3. ليست فلسفة عقيمة في الواقع ولكني أقول إن الاختلاف بين الحبيبين في جانب من جوانب الحياة هو ما يجعل منهما مكملين لبعضهما ، أما التناقض ......!!!!
    الله يكفينا شر التناقض .

    ردحذف
  4. رائعه سيدتى تلك النسمات وكما يقولون والضد يظهر حسنه الضد
    لكنى اختلف قليلل فى تقابل الضد ربما يكون فى اختلاف ظاهرى
    لكن داخليا هناك اتفاق تام والا لما حدث الانسجام والالفه
    معنى الضد الحقيقى هو عدم التلاقى اما هذا النوع فقد يبدوا فى ظاهره اختلافا
    لكن فى باطنه توحدا مشاعر مميزه دوما نتمناها لكى ان تصل بكى الى بر السعاده
    لتحققى ما تحلمين به سيدتى واتمنى ان تقبلى مرورى المتواضع على روائعك

    ردحذف
    الردود
    1. أ/ طارق
      شكراً لمرورك الذي أضاف الكثير لكلماتي المتواضعة
      أتمنى لحضرتك حياة سعيدة بلا تضاد أو تناقضات

      حذف
  5. جميلة جداااااا تلك الفلسفة .
    سلمت أناملك .د.ايمان

    ردحذف
    الردود
    1. يسرني أن تروقك كلماتي أ/ يحيى

      تقديري

      حذف
  6. تحياتى لك يادكتورة لكلماتك المعبرة الموجزة....فالاشتياق ليس من المختارات المفضلة للإنسان ,ولكن ينبعث فيض الاشتياق تلقائيا تبعا لجاذبية الطرف الأخر ,حتى لو كان نقيضين كأقطاب المغناطيس.....وعندما يندهش الإنسان من هذا السلوك الغير مقرر من العقل..يظنه نوعا من الجنون....لكنه يجد ان عقله لازال بكل قدراته...فيكون ذلك هو الجنون مع التعقل فى روح نفس الإنسان

    ردحذف
    الردود
    1. نعم أنه كذلك سيدي ....
      قطبي المغناطيس
      فمن منّا لا تبهره جاذبية قطبي المغناطيس
      إنه التنافر المتناغم
      طرفيّ النقيض
      ****

      أ/ محمد محروس
      تقديري لحضرتك وولتحليلك المميز

      حذف
  7. فلسفة الحب النقيض الندية لكنها كلها تؤدي إلى الإنصهار مهما كان الاختلاف .التناقض . الندية المهم التكامل فبعض النقيض يكملنا و بعضه ينفرنا نتمنى أن نجد المكمل و الند في الصدق و التواد ...جميلة إيمان

    ردحذف
    الردود
    1. نعم عزيزتي هند
      فكرة التكامل التي تكمل صغراتنا
      فما احوجنا إلى مكمل يكملنا وند يقوينا ويصدق معنا بتواد وتراحم

      ****
      أسعدني كثيراً تواجدك ومرورك الجميل

      حذف
  8. تجنني يا ايمي

    ملك الشيمي

    ردحذف
  9. "إنه ...

    "تطابق النقيضين"

    أحد مفاهيم الحب المجنون "

    الغريب يا ايمان ان عجلة الحياة لكي تدور دوران صحيح تحتاج الى وجود نقيضين
    ومن الرائع اذا اجتمع هذين النقيضين ان يحتوي احدهما الاخر .... وانا رايت في التعليق الاول قمة الاحتواء
    هنيئا لك بنقيض لا يحبذ التناقض ويريد التوافق
    فلسفتك ساحرة
    تضفي على الامور معان ساحرة ...
    محبتي وتقديري

    ردحذف
    الردود
    1. عزيزتي منى
      معكِ كل الحق
      رغم عدم تقبل الكثيريين لهذه الفلسفة
      لكنني أراها واقعية وحقيقية رغم غرافتها
      ......
      سرني كثيراً متابعتك لرتوشي
      وشرفني خوضك في كلمات توهجت بوجودك
      مودتي

      حذف
  10. من اجمل ماللعين والاحساس ان يتصدى ليتسربل مع حوريات يراعك ماءا ونور....(فلسفة الحب المجنون ) تراتيل أبدية يا شاعرة الحب الأروع د.ايمان يوسف
    كل احترامي

    ردحذف
    الردود
    1. عزيزتي رحيل ....
      سعيدة أن يروقك حرفي وأن يتوجك بكلماتك العذبة وصفاً ومدحاً بحرفي الذي خجل من كرم خلقك .

      مودتي

      حذف
    2. شكراً يا أجمل دكتورة

      حذف
  11. دائما تؤتينا بما هو جميل

    د. ايمان

    لا تحرمينا من جديدك

    ردحذف
  12. د. علاء النادي27 أبريل، 2012 1:40 م

    رائعة ... إلى مزيد من الابداع يا دكتورة/ إيمان

    ردحذف
    الردود
    1. تقديري د/ علاء
      يشرفني متابعتكم

      حذف
  13. تطابق النقيضين احد مفاهيم الحب المجنون ... كلمات رائعه و مدونه مميزه جداً د/ايمان

    ردحذف
  14. رائعة فلسفتك فالضد يظهره الضد
    وجميل ان تقومي بالتعديل لغويا وهذا دليل علي تواضعك
    شكر لمعانيك الرائعة دكتور

    ردحذف
    الردود
    1. أنا هنا لأتعلم منكم ومن نقدكم البناء
      ويشرفني أن أخط الحرف كل مرة أفضل من سابقتها بارشادكم

      *****

      أ/ حسام.....

      يسعدني كثيراً متابعتكم أيها الفاضل

      حذف
  15. مدحت زيدان28 أبريل، 2012 1:22 ص

    أبنتي الغالية الدكتورة إيمان

    الإختلاف سنة من سنن الحياة وممكن التعايش مع الإختلاف

    والإختلاف ممكن يكون فى أمر واحد

    والإختلاف لايكون في الجوهر

    وممكن يتم التوحد بعد الإختلاف

    لكن الوضع يختلف مع النقيضين

    النقيض بيكون مختلف مع نقيضه في الجوهر

    لذلك لايلتقيان

    هذه هي وجه نظري على قدر فهمي للغة

    وإذا أعتبرت أن النص يتكلم عن إلتقاء شخصين مختلفين

    فسأعتبره نص فلسفي فكرته جديدة لم يتطرق احد لها من قبل

    وأصفق لكِ كثيراً

    ردحذف
    الردود
    1. أيها الوالد الفاضل....أ/مدحت زيدان

      بالفعل هنا كنت أتحدث عن نقيضين ، لكنهما ليسا نقيضين بكل الأمور وإلا كما قلت لن يلتقيان
      لكن كما قلت أنه فلسفة الحب
      ولم يكن أي حب .... أنه الحب المجنون
      والحب المجنون لا يمكن أن يرتكز على قواعد ثابتة
      "أنه مجنوووون"

      ****

      تحياتي وتقديري لمرورك البهيّ

      حذف
  16. يفقد الحب رونقه عندما نخضعه لمقاييس المنطق والتعقل

    ردحذف
  17. كلمات جميلة د.ايمان

    احيانا بعض الاختلاف في الحياة يصنع جمال بها

    تماما مثل النظرية التي تقول ان بكل فوضى هنالك نظام

    أِشياء كثيرة نحبها رغم تعاكسها وتناقضها علينا

    ومنها الفصول فنحن نحب الصيف والشتاء رغم ميلنا لواحد فيهم

    وكذلك حتى في الجسم هنالك اشياء تناقض بعضها كما يقول الدكاترة

    ولكن المشكلة هي بدرجة التناقض حينما تزيد تتحول الى عدواة وحرب

    لذلك تبقى بين قوة جذب وطرد كاحال اغلب الاشياء في الدنيا

    دمتم بكل ود وسرني المساء هنا

    ردحذف
    الردود
    1. مرحباً بحضرتك دكتور ريان

      الانجذاب إلى النقيض حواها الانجذاب إلى المكمل

      ولإن الكمال لله وحده .. فغالباً ما نبحث عن جزء ينقصنا

      وفي الحب ليس هناك قواعد نسير عليها

      وهو ما وجدته فلسفة نقيضة لكل القوانين

      تقديري أيها الفاضل

      حذف
  18. أجمل ما في الحب أنه له أبعاد فلسفية متعمقة وعديدة .. لأن المشاعر والعلاقات الإنسانية معقدة لأبعد الحدود .. والحب سواء أكان عاقل أو مجنون فهو حب أيا كانت طبيعة هذه العلاقة بين الطرفين .. وحلاوة التناقض كما في لغتنا الجميلة الأضداد هو رمز لكل شيء يجذب نقيضه الآخر ..

    أستمتعت وسعدت بالتعرف عليك وبقراءة هذه الفلسفة العميقة .. وأعتذر عن تأخري في الرد تحياتي الصادقة ودمتي أنت وحبك المجنون وحبي المجنون كذلك بخير

    ردحذف
  19. لقلمكم سحر خاص
    حتى عندما تفلسفتم كان الوهج الذي يضيء القلب والعقل

    د/ إيمان
    شرفت بكم فكر وإبداع
    فلا تغيبي بقلم مبدع وعقل راجح
    تقديري

    د/ أسامة سيف الدين

    ردحذف