مجرد رتوش


كثيرة هي الرتوش في حياتنا..
كثيرة هي الرتوش التي تلوّن أيامنا ..
رتوش بألون كثيرة ......
قاتمة وزاهية .. هادئة ومجنونة ..
رتوش تلوّن أيامنا وأحلامنا
رتوش تلوّن ماضينا وحاضرنا ومستقبلنا
تلوّنها بألوانها المتغيرة المتناقضة.
إنها تلك الرتوش والذكريات التي تدخل بماضينا
لترسم ما يحلو لها من ماضٍ وحاضر ومستقبل ...

وكل من هذه الرتوش له طعم خاص

علينا شئنا أم أبينا أن نتقبله .. قانعين راضين أو حتى مستسلمين ...
إنها رتوش عالقة بالذاكرة بتمسّك وتوحّد ..

رتوش رسمت حياتي بفرشاة القدر الذي لا يمكن التنصل منه
أنها رتـــوش الزمـــن


إسمحوا لي هنا بهذا المتصفح
التجرد من بعض رتوش الزمن
التي ارتسمت على قلبي وروحي وذاكرتي .. وكل خلايايا
فاسمحوا لي هنا أن أتجرد من بعضٍ من ...

رتـــوش في الذاكــرة


الاثنين، 31 ديسمبر، 2012

كل عام وقلوبكم أنقى 2013

 
مع انتظارنا لأولى لحظات عام جديد
هيا بنا نتمنى ونحلم بالأفضل
هيا نلملم قوانا ونستعيد الفرح بحياتنا
هيا نحب قلوبنا لحظة إيمانية نتوجه بها إلى الله لنيجينا وينصرنا وبقوته وقدرته وعظمته يهدينا إلى الصواب

 


هيا بنا نعود لصوابنا فنعود بثقتنا إلى خالقنا ونناجيه بثقة داخلية بالإجابة
هيا نبدأ عام جديد ..
وننتظر نور يولد في قلوبنا ..
ولمعة أمل تبرق في عيوننا
وبسمه صافية تخترق الطريق أمامنا
.
.
.
.
 

من قلبي .....
كل عام وأمتنا العربية بخير
كل عام وإسلامنا راية تسطع وتنير الدروب
كل عام وقلوبنا تنضح بالنقاء والحب والتسامح
 
 
إيمان يوسف
31/12/2012



الأحد، 23 ديسمبر، 2012

الرحيل !!!



الرحيل !!!



 




تعبت من كثرة الأقنعة




حتى أنا مللت الشخصيات التي يجب عليّ أن أتقمصها

تعبت منها هذه الفتاة العنيدة

الجادة

الشقية

الملتزمة

المرحة

الفضولية

المتزنة

المنظمة

الفوضوية
.
.
.
تعبت منهم
جميعاً

تعبت حد
الرحيل ..

الرحيل منهم
جميعاً ..

الرحيل من
نفسي !


إيمــــــ25/8/2012ـــــان

باحثة عن النـــور

الجمعة، 7 ديسمبر، 2012

غواصاً في بحر النغم .. وبحاراً في نهر الألم





كروائع بحياتنا تفنى  وتموت

كان هو البحار الذي عزف على أوتار القلوب

كان هو الرومانسي والمناضل  ...

صاحب العزف الذي يحمل العصيان بمنتهى الحضارة...

كان المبدع عمار الشريعي ..

غواصاً يوماً في بحر النغم

وبحاراً في نهر الألـــــــم

رحمه الله وأسكنه فسيح جناته

7/12/2012





البرئ .... عمار الشريعي

 
 
 
يا قبضتى عبد الرحمن الأبنودي - عمار الشريعي
 

الخميس، 29 نوفمبر، 2012

تذكر النسيان

أيها الغائب الحاضر ...

أيها القابع في ذاكرتي ...

أيها الجرح والدواء ...


قررت الآن أن أعترف لك ..

بعهدي لنفسي ..

ذلك العهد الذي نقضته منذ أن اتخذته

لقد عاهدت نفسي يوماً أن أبتعد

عاهدتها أن أنساك

وفي كل يوم أذكّر نفسي بأن تنساك

ففي كل دقيقة أتذكر نسيانك

وفي كل لحظة تمر أراني وبثبات...

أحفز نفسي لنسيانك 

وما كنت أدري أني أنسى نفسي

وأن ذاكرتي ما عادت تملك إلا ذكراك

!!! 

 

أيها المتغلغل في أوردتي ...

ما عدت أذكرك اليوم .. ولا أذكرني

ما عدت أذكر حتى نفسي أيا نفسي

!!!  

 
 
 

وحين ظننت أني نسيتك .. تذكرتك

تذكرت كيف كان يومي بك

وكيف كان يومي بنسيانك

وكيف كنت رائعة في نقض عهدي !
 

 

تذكرتك حينما نسيتك ...

تذكرت عشقك ..

 بوحك ..

صمتك ..

نظرتك ..

التفاتتك ..

هدوءك ..

ضجرك

ونسيت نسيانك!!

 



 


 


إيمـــ28/11/2012ـــــان
باحثة عن النـــور

  


 

الجمعة، 9 نوفمبر، 2012

اعترافات

 
 
 
أتدري انني صرت أخجل من حروفي ..
 
 أن قلمي صار مضطرباً دائماً مني ..
 
 أنني بجانبك فقدت كل ما سابق خبرتي
 
أتدري أنك استحوذت على كل حواسي
 
أتدري أنني صرت أحبك بكره
 
!!!


 
إيمــ19/6/2012ــان


الجمعة، 2 نوفمبر، 2012

أ ح ب ك -- "غادة السمان"

 

أيها البعيد كمنارة

أيها القريب كوشم في صدري

أيها البعيد كذكرى الطفولة

أيها القريب كأنفاسي وأفكاري

أحبك

أح ب ك

 

 

نقلتها هنا عن المبدعة "غادة السمان"

لأنني طالما اعتبرتها رتوش أساسية بذاكرتي

السبت، 27 أكتوبر، 2012

كل عام وأنتم أنقى

اللهم أسعد كل من يملك قلباً نقياً

اللهم أزح الهم من كل قلب مهموم

اللهم أفق كل من أصاب قلبه غبار الزمان

اللهم أجعل كل أيامنا أعياد

ﺍﻟﻠﻬـــــﻢ ﺃﺭﺣـﻢ ﻣﻦ ﻛـﺎﻥ  ﻳﻘﻀﻲ ﻣﻌﻨﺎ ﺍﻟﻌﻴــﺪ ..

""ﻭﻫــﻮ الآﻥ ﺗﺤـــــﺖ ﺍﻟﺘــــــﺮﺍب ""
 
.
.
.

كل عام والجميع بخير وصحة ورضا من المولى


 

الثلاثاء، 23 أكتوبر، 2012

وميض 3

 
 
عندما نفقد قدرتنا على تبيّن الصالح من الطالح
 
حينها  نكون قد خسرنا معيار القيم .
 
وحينما نرى الصالح والطالح
 
ونغمض أعيننا  ...
 
ونسد آذاننا عمداً
 
نكون قد فقدنا أنفسنا لا محالة !!!
 
 
إيمــــــ23/10/2012ــــــان
 
باحثة عن النــــور

السبت، 20 أكتوبر، 2012

في الحب -- أحلام مستغانمي

في الحبّ لا تفرّطي في شيء.

بل كوني مفرطة في كلّ شيء.

اذهبي في كلّ حالة إلى أقصاها.

في التطرف تكمن قوتك و يخلد أثرك.

إن اعتدلت أصبحت امرأة عاديّة يمكن نسيانها.. و استبدالها . 

 لا تحبّي... اعشقي

لا تنفقي... أغدقي

لا تصغري... ترفعي

لا تعقلي... افقدي عقلك

لا تقيمي في قلبه... بل تفشّي فيه

لا تشوّهي شيئًا فيه... جمّليه.

لا تكوني أمامه بل خلفه.

لا تكوني عذره بل غايته.

لا تكوني عشيقته بل زوجة قلبه.

لا تكوني ممحاته بل قلمه.

لا تكوني واقعه... ظلّي حلمه

لا تكوني دائمًا سعادته... كوني أحيانًا ألمه

لا تعدلي كوني في الأنوثة ظلمه

لا تَبكيه... أًبكيه

لا تكوني متعته بل شهوته

كوني أرقه و أميرة نومه

لا تكوني سريره كوني وسادته

كوني بين النساء اسمه ..

ذكرياته ومشاريع غده

لا تكوني يده كوني بصمته

لا تكوني قلبه كوني قالبه

لا تغاري من ماضيه فأنت مستقبله

ولا من عائلته لأنّك قبيلته

لا تكوني ساعته كوني معصمه..

ولا وقته بل زمنه

تقمّصي كلّ امرأة لها قرابة به

وكلّ أنثى يمكن أن يحتاج إليها

وكلّ شيء يمكن أن يلمسه

وكلّ حيوان أليف يداعبه

وكلّ ما تقع عليه عيناه

كوني ابنته و شغّالته و قطته

ومسبحته وصابون استحمامه و مناشفه

ومقود سيّارته وحزام أمانه

ومصعد بنايته

كوني مفاتيحه ومن يفتح بابه... حتى في الغياب

كوني عباءة بيته... سجاد صلاته

كوني أريكة جلوسه ومسند راحته وشاشته

كوني بيته

 

كوني المرأة التي لم ير قبلها امرأة

و لن تأتي بعدها امرأة... بل مجرد إناث !

 


 بقلم الرائعة: 

 أحلام مستغانمي


 

الثلاثاء، 2 أكتوبر، 2012

عادات طفولية




ما زالت متمسكّة بتلك العادة الطفولية

كلما ارتفع صوت احدهم أمامي..

 تمتلئ عينيّ بـالدموع !!



لكنك جئتني بعادات طفولية جديدة

فكلما ارتفعت عيناك إليّ تطابقت مشاعرنـا !

وكلما دمعت عيناك على بُعد الأميال ...

فاضت عيناي وقلبي دموعاً لا حصر لها !


كلما تبسمت من قلبك ...

طار قلبي فرحاً وإن لم أدرك حينها سبباً !

وكثيرة كثيرة عادات تعلمتها على يديك






إيمـــــ23/9/2012ـــــان

الجمعة، 28 سبتمبر، 2012

طفولة اشتاقها

أشعر أنني أحتاج لدقائق قليلة ..

بعيداً عن أي مسئولية
 
أحتاج إلى طفولتي ... وتلقائيتي

أحتاج إلى ضحكة من القلب ...

وبراءة تخرج من العين لقلوب من حولي
 
اسمحوا لي هنا ....
أن أعود قليلاً لاستمتع بروح الطفولة الرائعة التي فارقتنا جميعاً ....

روح الطفولة التي فارقت حتى أطفال هذا الزمان
 
 
إيمـــــــ28/9/2012ــــــان
 
باحثة عن النور



 

السبت، 22 سبتمبر، 2012

وميض -2-

منذ  زمن بعيد ..
منذ نعومة أظافري ..
ترسخت بذاكرتي مقولة
لا ولن أنساها ..
تقـــول:
"لا تنمْ ..
و في عينك دمعةُ ندمٍ ..
لم تنحدر بعد
"
 
 
 
ومنذ ذلك الحين لم أتخلى عن تلك المقولة الرائعة
وذلك دون قصد مني ..
فلم أنم يوماً وأنا أشعر بذرة من ندم
وإن تواجدت بداخلي دمعة ندم ...
ذرفتها فوراً بما يعالج إحساسي بهذا الندم
 
لكن التساؤل هنا ....
كيف يعيش الغدر والألم والخيانه والقهر بيننا؟!!!
كيف يصمد الظلم بين البشر؟!!!
كيف يعيش الإنسان إذا ما مات الضمير ؟!!!
والأهم ... كيف ينام الإنسان وفي قلبه دمعة ندم ؟!!!
 
 
إيمـــــــ22/9/2012ــــــــان
الساعة الثانية عشر والنصف صباحاً
 

 
 

الأربعاء، 19 سبتمبر، 2012

نزيف الكتابة


آلية الكتابة هي :
قلم ينزف بأنين صامت
وورقة مكلومة .... عليها أن تمتص كامل النزيف
وعندما نكتب بقوة ...
نكتب لأننا فقدنا كامل القدرة على فعل أو قول أي شيء فنصرخ بصمت
وننزف وعلى وجوهنا البسمة الخادعة
نكتب لأننا لفظنا آخر لحظة تحمُّل ومقاومة
نكتب لأننا ببساطة .....
ننزف جرح لا نستطيع تحمله
.....
.....
.
إيمـــــــ19/09/12ــــــــــان
12:16 صباحاً

الثلاثاء، 11 سبتمبر، 2012

عاشقة المطر

نفس المطر الذي طالما عشقته ...
هو نفسه الذي أغرقني
*******
إيمــــــــ11/09/12ــــــــــــــان

الاثنين، 10 سبتمبر، 2012

بركان



من علم الإنسان أن يكون إنسان
وفي لحظة أخرى يصبح بركان !!!
*********
إيمـــــــــ7/9/2012ــــــــــــان
باحثة عن النــــور

الاثنين، 3 سبتمبر، 2012

لن أقول أحبك




لن أقول أحبك




لن أقول أحبك

فقد أصبحت كلمة خادعة

لن أقبلها ولن أكررها


لن أقول أحبك

فـبك تعلمت الحب

ولأجلك قد كرهته


لن أقول أحبك

لن أنطقها ..

ولن تنساب على لساني

ولن تسمعها مني


لن أقول أحبك

ولن أكتبها خفية بين دفاتري


لن أقول أحبك

فقد فات الأوان

وقد عرفت الآن

معنى المشاعر والأمان


لن أقول أحبك

فما أشعر به أنقى من أي كلمة حب


لن أقول أحبك

فكلمة الحب خدعة

لكن مشاعرنا حقيقة


لن أقول أحبك

حتى لا تتوقف مشاعرنا عند كلمة

مهما كانت نبلها فهي عقيمة


لن أقول أحبك

فواحتنا مدينة تَرسِم الحروف

ولا ترسمها الحروف


لن أقول أحبك

لأنني أكتشفت

أن الصمت هو أبلغ الكلام


لن أقول أحبك

يا أجمل حب


إيمان

21/1/2012


الخميس، 23 أغسطس، 2012

النهاية (قصة قصيرة جداً)



ركضت
عكس اتجاه الحياة و الزمن،
كانت لديها أحلام عظيمة تصبو إليها،
لم تعبأ بالرياح و التيارات العاتية.
وجدت يوما ورقة ..
خُطت عليها كلمة واحدة
"النهاية"
قرأتها ..
سقطت..
وأفلتت يدها الهامدة الورقة.


الاثنين، 20 أغسطس، 2012

وصيتي إليك


حبيبي ....

أعرف أنها كلمات تؤلمك

وقد عاهدتك آلا أتحدث فيما يخصها
لكن للمرة الأخيرة اسمح لي أن أقول لك شيئاً :

"وصيتي لك ﺣﻴن ﺃﻣوﺕ
لا ﺗﺴﻤﺢ ﻟﻠﺤزﻥ ﺃﻥ ﻳﻜﺴرﻙ
ﺑل ﺃﻛﻤل ﺣﻴاﺗك ﺑدﻭﻧﻲ"

أحبك يا نفسي

.

الجمعة، 10 أغسطس، 2012

إنه الحب






الحب

هو عزف منفرد على أوتار القلب

بنغمات متباينة ومتناقضة

من قمة الفرح والسعادة إلى قمة الحزن والشجن

من قمة الاحتواء إلى قمة الضياع

إنه سيمفونية المتناقضات

إنه الحب

إيمــــ10/8/2012ـــــان


الجمعة، 18 مايو، 2012

خلف العيون !


ورا كل عين ألف دمعة محبوسين

ورا كل دمعة قلب مجروح وحزين

وورانا ألف ألف غنوة من الألم والأنين

***


قد آتي يوماً هنا ببسمة تقضي على دموع الحرف

إيمــ8/6/2012ـــان

الأربعاء، 16 مايو، 2012

تك تك تك




تك تك تك ...

وتتوالى دقات الساعات والدقائق والثواني

تك تك تك ...
ويتوالى العمر في الفرار من بين ايدينا

تك تك تك ...
وها نحن ننظر في غفلة إلى الساعة

وننتظر النهاية
تك
تك
تك
.........

جزء من خاطرة لن تكتمل بل ستنتهي يوماً ما


إيمــــ12/4/2011ــان

الاثنين، 30 أبريل، 2012

فلسفة الحب المجنون !!!

فلسفة الحب المجنون


لا أعرف لماذا تجذبني إلى هذا الحد؟!!!!!!!!!!!

هل لأنك نقيضي ؟!!!


نعم نقيضي ॥

فكلانا طرفا خيط بدايته قمة التعقل ونهايته قمة الجنون


أكنت أشتاق طوال حياتي أن أقابل نقيضي !!!


يا ألله !!!

كم هو غريب أن نتلاقى فجأة بضدنا

ولا يمكننا البعد عنه

إنه ...

"تطابق النقيضين"

أحد مفاهيم الحب المجنون


الجمعة، 20 أبريل، 2012

مجرد كلمة

قال لها: أخاف عليكِ أكتر من نفسي

وعندما نادته واستنجدت به،

قال لها: الله معكِ  


!!!


إيمـــ4/4/2012ـــان

.

الاثنين، 16 أبريل، 2012

الصمت !!!


لا جدوى من الاحتماء بمظلة الكلمات ...

فالصمت أمام الحقائق أجمل

وحينما تنهرنا الكلمات لتجبرنا على الصمت

يكون قمة الصواب !!!

فما أقبح الحروف التي تشوه مشاعرنا

فما أقبح الكلمات التي تصور الحقائق بصورة معاكسة

بهذه الليلة اعترف :
لقد كرهت الكلمات والحروف التي طالما عشقتها


إيمـــان
16/4/2012 فجراًًًً

الجمعة، 13 أبريل، 2012

متسألنيش !!!!




صمتُّ لدقائق
أُراجع ما مضى
!!!! من لحظات عصيبة
لحظات كانت كشعلة النيران بحياتي ...
وبعلاقتنا .. أنا وهو
كان المذياع يذيع أغنية قديمة للفنانة أصالة
كنت أحبها قديماً والآن صارت كلماتها ناقوس يدق في كل خلايايا
كانت أصالة تصرخ وتقول:
"ما تسألنيش عن الأحزان .. وعن حبنا ... اللي كان .. كان
.
.
.
إلى أن وصلت إلى :
"حزين ياااااا قلبنا المكسور ..
بتشكي من زمن مغرور
يعشمنا كتير بالنور ويحبسنا ما بين جدران
متسألنيش ... متسألنيش متسألنيش"
......

وهنا سقطت دموعي
لأجده أمامي .. يقترب مني
هو شريكي بالحياة
لكنه ................

وفجأة مد يديه لي
لأجدني بلا نقاش أضع يديّ بين يديه
ليجذبني إليه
ويهمس في أذني :
"ما بكِ حبيبتي؟!!"
ولم أنطق سوى بكلمة واحدة :
"ماتسألنيش"
!!!!!!!!


إيمـــ14/4/2012ــــان
باحثــــة عن النــــــور



الخميس، 12 أبريل، 2012

وحدن بيبقوا !!!

وحدن بيبقوا

وحدن بيبقوا .. مثل زهر البيلسان
وحدهن ... بيقطفوا وراق الزمان

بيسكروا الغابة .. وبيضلهن .. مثل الشتي .. يدقوا على بوابي ... على بوابي ..

يا زمان .. يا عشب داشر فوق هالحيطان ..
ضويت ورد الليل ع كتابي .. برج الحمام مسوّر وعالي ..
هج الحمام ... بقيت .. لحالي .. لحالي ...

يا ناطرين الثلج .. ما عاد بدكن ترجعوا !!!
صرخ عليهن .. بالشتي يا ديب .. بلكي بيسمعوا ..

وحدن بيبقوا ... مثل هالغيم العتيق ..
وحدهن .. وجوهن وعتم الطريق ..
عميقطعوا الغابة .. وبإيدهن .. متل الشتي .. يدقوا .. البكي وهن على بوابي ..
يا زمان ... من عمر فيي العشب عالحيطان ..
من قبل .. ما صار الشجر عالي ..
ضوي قناديل .. وانطر صحابي ...
مرقوا .. وفلوا .. بقيت .. عبابي ..... لحالي ..

يا رايحين والثثلج .. ما عاد بدكن ترجعوا !!!
صرخ عليهن بالشتي يا ديب .... بلكي بيسمعوا ..
أه .. يا رايحين والثلج .. ما عاد بدكن ترجعوا !!!
صرخ عليهن .. بالشتي يا ديب .. بلكي بيسمعوا ..
....................

كاتب هذه القصيده هو الشاعر اللبناني طلال حيدر ،
والتي غنتها فيروز تحت اسم وحدن


كان الشاعر طلال حيدرمعتاد على أن يشرب قهوته الصباحي والمسائي على شرفة منزله المطله على غابه تقع على مقربه من منزله

مضت فترة من الزمن عندما كان طلال حيدر يشرب قهوته الصباحيه يلاحظ دخول ثلاثة شباب الى الغابه في الصباح وبخرجون في المساء ومع مرور الزمن اخذ الشباب الثلاثة يلقون التحيه على طلال حيدر في الصباح عند دخولهم الى الغابه وكذلك في المساء
وهنا اعتاد طلال حيدر ان يرى الشباب كل يوم وهو يتسائل ماذا يفعل الشباب داخل الغابه من الصباح الى المساء
إلى أ ن أتى اليوم الذي القى الشباب التحيه على طلال حيدر في الصباح ودخلوا إلى الغابه وفي المساء خرج طلال حيدر ليشرب قهوته لكنه لم يرى الشباب يخرجون فانتظرهم لكنهم لم يخرجو فقلق طلال حيدر إلى أن وصله خبر يقول أن هناك ثلاثة من الشباب الفلسطينيين قامو بعمليه فدائيه وسط اسرائيل وعندما شاهد صور الشبان الثلاثه كانت المفاجأة : الشباب الذين استشهدوا هم نفسهم الشباب الذين اعتاد ان يتلقى التحيه منهم في الصباح والمساء

فكتب قصيدته قائلا :
وحدن بيبقوا متل زهر البيلسان بسكرو الغابي بيضلهم متل الشتي يدقوا على بوابي







تحيـــاتي

12/4/2012ـــان


الخميس، 5 أبريل، 2012

لوحنا المحفوظ (عمل مشترك)



لوحنا المحفوظ

شعر : د/ إيمان يوسف - مصر

الفنان التشكيلي / يعقوب أحمد يعقوب

_______________


وكنت بين الخطوتين .. أقف

بين ظلك .. وحضوري

أنتظر رحيل الشمس

من لحم المنافي

وأشد على نزف الجراح لأكمل


يا أول الموال

يا آخر الموال

بعض الحروف تكتبنا

وبعضها ينهي الحياة

بعضها وخز بقلب ينزف

صوراً على وجه السماء

من غياب ولقاء

من غناء وشجن


آه يا لوحنا المحفوظ

وشم على جِلد الزمن

إنه الحب حياة

إنه الحبر وطن

بعض القصائد تُفرح

بعض القصائد تجرح

وبعضها وبلحظةٍ ..

قد تكون هي الكفن

وأنا وأنت نقف ..

أمام مرآة السماء

ذات يوم دون ظل

نقرأ لوح حياةٍ

ولكل حرف ندفع..

ما قد تراكم من ثمن

!!!!!





لقد تشرفت بأن يجمعني هذا العمل مع الكاتب المبدع والفنان التشكيلي الفلسطيني/ يعقوب أحمد يعقوب


إيمان يوسف
باحثة عن النور
//2012