مجرد رتوش


كثيرة هي الرتوش في حياتنا..
كثيرة هي الرتوش التي تلوّن أيامنا ..
رتوش بألون كثيرة ......
قاتمة وزاهية .. هادئة ومجنونة ..
رتوش تلوّن أيامنا وأحلامنا
رتوش تلوّن ماضينا وحاضرنا ومستقبلنا
تلوّنها بألوانها المتغيرة المتناقضة.
إنها تلك الرتوش والذكريات التي تدخل بماضينا
لترسم ما يحلو لها من ماضٍ وحاضر ومستقبل ...

وكل من هذه الرتوش له طعم خاص

علينا شئنا أم أبينا أن نتقبله .. قانعين راضين أو حتى مستسلمين ...
إنها رتوش عالقة بالذاكرة بتمسّك وتوحّد ..

رتوش رسمت حياتي بفرشاة القدر الذي لا يمكن التنصل منه
أنها رتـــوش الزمـــن


إسمحوا لي هنا بهذا المتصفح
التجرد من بعض رتوش الزمن
التي ارتسمت على قلبي وروحي وذاكرتي .. وكل خلايايا
فاسمحوا لي هنا أن أتجرد من بعضٍ من ...

رتـــوش في الذاكــرة


السبت، 27 أكتوبر 2012

كل عام وأنتم أنقى

اللهم أسعد كل من يملك قلباً نقياً

اللهم أزح الهم من كل قلب مهموم

اللهم أفق كل من أصاب قلبه غبار الزمان

اللهم أجعل كل أيامنا أعياد

ﺍﻟﻠﻬـــــﻢ ﺃﺭﺣـﻢ ﻣﻦ ﻛـﺎﻥ  ﻳﻘﻀﻲ ﻣﻌﻨﺎ ﺍﻟﻌﻴــﺪ ..

""ﻭﻫــﻮ الآﻥ ﺗﺤـــــﺖ ﺍﻟﺘــــــﺮﺍب ""
 
.
.
.

كل عام والجميع بخير وصحة ورضا من المولى


 

الثلاثاء، 23 أكتوبر 2012

وميض 3

 
 
عندما نفقد قدرتنا على تبيّن الصالح من الطالح
 
حينها  نكون قد خسرنا معيار القيم .
 
وحينما نرى الصالح والطالح
 
ونغمض أعيننا  ...
 
ونسد آذاننا عمداً
 
نكون قد فقدنا أنفسنا لا محالة !!!
 
 
إيمــــــ23/10/2012ــــــان
 
باحثة عن النــــور

السبت، 20 أكتوبر 2012

في الحب -- أحلام مستغانمي

في الحبّ لا تفرّطي في شيء.

بل كوني مفرطة في كلّ شيء.

اذهبي في كلّ حالة إلى أقصاها.

في التطرف تكمن قوتك و يخلد أثرك.

إن اعتدلت أصبحت امرأة عاديّة يمكن نسيانها.. و استبدالها . 

 لا تحبّي... اعشقي

لا تنفقي... أغدقي

لا تصغري... ترفعي

لا تعقلي... افقدي عقلك

لا تقيمي في قلبه... بل تفشّي فيه

لا تشوّهي شيئًا فيه... جمّليه.

لا تكوني أمامه بل خلفه.

لا تكوني عذره بل غايته.

لا تكوني عشيقته بل زوجة قلبه.

لا تكوني ممحاته بل قلمه.

لا تكوني واقعه... ظلّي حلمه

لا تكوني دائمًا سعادته... كوني أحيانًا ألمه

لا تعدلي كوني في الأنوثة ظلمه

لا تَبكيه... أًبكيه

لا تكوني متعته بل شهوته

كوني أرقه و أميرة نومه

لا تكوني سريره كوني وسادته

كوني بين النساء اسمه ..

ذكرياته ومشاريع غده

لا تكوني يده كوني بصمته

لا تكوني قلبه كوني قالبه

لا تغاري من ماضيه فأنت مستقبله

ولا من عائلته لأنّك قبيلته

لا تكوني ساعته كوني معصمه..

ولا وقته بل زمنه

تقمّصي كلّ امرأة لها قرابة به

وكلّ أنثى يمكن أن يحتاج إليها

وكلّ شيء يمكن أن يلمسه

وكلّ حيوان أليف يداعبه

وكلّ ما تقع عليه عيناه

كوني ابنته و شغّالته و قطته

ومسبحته وصابون استحمامه و مناشفه

ومقود سيّارته وحزام أمانه

ومصعد بنايته

كوني مفاتيحه ومن يفتح بابه... حتى في الغياب

كوني عباءة بيته... سجاد صلاته

كوني أريكة جلوسه ومسند راحته وشاشته

كوني بيته

 

كوني المرأة التي لم ير قبلها امرأة

و لن تأتي بعدها امرأة... بل مجرد إناث !

 


 بقلم الرائعة: 

 أحلام مستغانمي


 

الثلاثاء، 2 أكتوبر 2012

عادات طفولية




ما زالت متمسكّة بتلك العادة الطفولية

كلما ارتفع صوت احدهم أمامي..

 تمتلئ عينيّ بـالدموع !!



لكنك جئتني بعادات طفولية جديدة

فكلما ارتفعت عيناك إليّ تطابقت مشاعرنـا !

وكلما دمعت عيناك على بُعد الأميال ...

فاضت عيناي وقلبي دموعاً لا حصر لها !


كلما تبسمت من قلبك ...

طار قلبي فرحاً وإن لم أدرك حينها سبباً !

وكثيرة كثيرة عادات تعلمتها على يديك






إيمـــــ23/9/2012ـــــان