الثلاثاء، 5 أغسطس 2014

وتشرق شمس جديدة !


ﺭﻏﻢ ﻛﻞ ﺍﻟﻤﻔﺎﺭﻗﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺭﺃﻳﺘﻬﺎ ﺍﻟﺸﻬﻮﺭ ﺍﻟﻤﺎﺿﻴﺔ
ﻭﺭﻏﻢ ﺍﺿﻄﺮﺍﺏ ﺍﻷ‌ﺭﺽ ﻣﻦ ﺗﺤﺖ ﺃﻗﺪﺍﻣﻲ ﻭﺃﺿﻄﺮﺍﺑﻲ ﻣﻦ ﺗﺤﺖ ﺳﻤﺎﻭﺍﺕ ﺧﺎﻟﻘﻲ
ﻟﻜﻨﻬﺎ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﻓﻲ ﺍﻟﻨﻬﺎﻳﺔ !!!!
ﻣﻴﻼ‌ﺩ ﻭﻣﻮﺕ
ﻓﺮﺡ ﻭﺣﺰﻥ
ﻟﻘﺎﺀ ﻭﻭﺩﺍﻉ
ﻧﺼﺮ ﻭﻫﺰﻳﻤﺔ
ﻭ ﻭ ﻭ ﻭ
ﻭﻛﺜﻴﺮﺓ ﺍﻟﺘﻨﺎﻗﻀﺎﺕ

ﺣﺘﻰ ﻓﻲ ﺍﺧﺘﻔﺎﺋﻲ ﻣﻦ ﺩﺍﺋﺮﺓ ﺍﻟﺤﻴﺎﺓ ﺍﻟﺘﻲ ﺻﺤﺒﻬﺎ ﺍﺧﺘﻔﺎﺀ ﻣﻦ ﻛﻞ ﻭﺳﺎﺋﻞ ﺍﻻ‌ﺗﺼﺎﻝ ﻛﺎﻥ ﻫﻨﺎﻙ ﺍﻟﺨﻴﺮ ﻭﺍﻟﺸﺮ !
ﻛﺎﻥ ﻫﻨﺎﻙ ﺃﻧﺎﺱ ﺍﺭﺗﺒﻄﺖ ﺑﻬﻢ ﻭﺷﻌﺮﺕ ﺑﻘﺮﺑﻬﻢ ﺳﻮﺍﺀ ﺑﺎﻟﺘﻔﻜﻴﺮ ﺃﻭ ﺑﺎﻟﻤﺸﺎﻋﺮ ﺍﻻ‌ﻧﺴﺎﻧﻴﺔ ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﺍﺑﺘﻌﺪﺕ ﺍﺑﺘﻌﺪﻭﺍ
ﻭﻛﺎﻧﻮﺍ ﻧﻘﻴﺾ ﻟﻤﻔﻬﻮﻡ ﺍﻷ‌ﺧﻮﺓ ﺍﻟﺤﻘﻴﻘﻴﺔ!

ﻭﺁﺧﺮﻭﻥ ﻟﻢ ﻳﺨﻄﺮ ﺑﺒﺎﻟﻲ ﺃﻥ ﻏﻴﺎﺑﻲ ﺳﻴﻤﺜﻞ ﻟﻬﻢ ﺃﺩﻧﻰ ﺍﻫﺘﻤﺎﻡ .. ﻭﺟﺪﺗﻬﻢ ﻳﻬﺮﻭﻟﻮﻥ ﺑﺤﺜﺂ ﻋﻨﻲ ﻭﻳﺴﺄﻟﻮﻥ ﻫﻨﺎ ﻭﻫﻨﺎﻙ ﻣﺤﺎﻭﻟﺔ ﻟﻸ‌ﻃﻤﺌﻨﺎﻥ ﻋﻠﻲ ....
ﻓﻜﺎﻧﻮﺍ ﻗﻠﻮﺏ ﻧﻘﻴﺔ ﻟﻢ ﻳﻜﺘﺸﻔﻬﺎ ﻗﻠﺒﻲ ﻭﻋﻘﻠﻲ ﺑﻌﺪ!!


ﻭﻓﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻠﺤﻈﺎﺕ ﻟﺒﺰﻭﻍ ﻓﺠﺮ ﺟﺪﻳﺪ ...
ﺍﺟﺪﻧﻲ ﺍﺑﻜﻲ ﺣﺰﻧﺎ ﺇﻧﺎﺱ ﻣﺎﺗﻮﺍ (ﻣﺎﺩﻳﺂ ﺃﻭ ﺍﻋﺘﺒﺎﺭﻳﺂ) ..
ﻭﺑﻨﻔﺲ ﺍﻟﻠﺤﻈﺔ ﻋﻠﻰ ﺷﻔﺘﻲ ﺍﺑﺘﺴﺎﻣﺔ ﻭﻻ‌ﺩﺓ ﺁﺧﺮﻭﻥ ... ﻓﻤﺮﺣﺒﺂ ﺑﻬﻢ ﻓﻲ ﺣﻴﺎﺗﻲ



ﺇﻳﻤﺎﻥ ﻳﻮﺳﻒ
ﺑﺎﺣﺜﺔ ﻋﻦ ﺍﻟﻨﻮﺭ
1/8/2014

هناك 3 تعليقات:

  1. أعتزر عن انقطاعى الفترة الماضية عن التدوين
    وهذا بسبب سرقة المدونة الخاصة بى
    أرجوا منكم تشريفى فى النسخه الثانية من مدونتى الغالية النسر المهاجر
    حيث تجدون كل ما كان فى المدونة القديمة بالإضافة الى كتبابتى الجديدة
    اتمنى أن تنول اعجابكم أيضا
    وأن تصبحوا متابعين لها

    لينك المدونة الحديثة
    http://mehageer.blogspot.com/


    Gamal Abu Elezz

    ردحذف
  2. زهرة المدائن19 أغسطس 2014 12:42 م

    هي الحياة ياصديقتي
    توقعي منها كل الاشكال

    زهرة المدائن

    ردحذف
  3. صادقة وواقعية كلماتك
    ولكن كما قولتي هناك اشياء اجمل واجمل
    وهناك ناس جميلة تولد بحياتنا يمكنها ان تعوضنا عن كل ما مر ومضى

    تحياتي لكي ولقلمك
    د. خالد البنداري

    ردحذف

مع سبق الإصرار

أنصفتني الأقدار حين منحتني رجلاً كـ أنت في أقصى نوبات جنوني تمكن من كلي وحواسي تعلن الحرب تشد وثاقك على خاصرة قلبي ...