مجرد رتوش


كثيرة هي الرتوش في حياتنا..
كثيرة هي الرتوش التي تلوّن أيامنا ..
رتوش بألون كثيرة ......
قاتمة وزاهية .. هادئة ومجنونة ..
رتوش تلوّن أيامنا وأحلامنا
رتوش تلوّن ماضينا وحاضرنا ومستقبلنا
تلوّنها بألوانها المتغيرة المتناقضة.
إنها تلك الرتوش والذكريات التي تدخل بماضينا
لترسم ما يحلو لها من ماضٍ وحاضر ومستقبل ...

وكل من هذه الرتوش له طعم خاص

علينا شئنا أم أبينا أن نتقبله .. قانعين راضين أو حتى مستسلمين ...
إنها رتوش عالقة بالذاكرة بتمسّك وتوحّد ..

رتوش رسمت حياتي بفرشاة القدر الذي لا يمكن التنصل منه
أنها رتـــوش الزمـــن


إسمحوا لي هنا بهذا المتصفح
التجرد من بعض رتوش الزمن
التي ارتسمت على قلبي وروحي وذاكرتي .. وكل خلايايا
فاسمحوا لي هنا أن أتجرد من بعضٍ من ...

رتـــوش في الذاكــرة


الأحد، 8 يناير، 2012

اليوم هو عيد ميلادي

اليوم هو ………
ــــــ
يوم مثل باقي الأيام ..
استيقظت مبكراً لأبدأ يومي الذي أعرفه مثل باقي الأيام ..
كالعادة يوم قصير جداً .. لا يكفي لعمل نصف ما أخطط لعمله
فجميع من يعرفوني يعرفون جيداً أنني في صراع دائم مع الزمن
أحارب الوقت ..
ودائماً الصراع لا ينتهي
..
وفتحت تليفوني الخاص لأجد كم هائل من الرسائل والاتصالات تنهال عليه
لأكتشف أن اليوم هو
يا الله
كم من العمر بلغت !!!
يقولون أنني في زهرة شبابي ..
جميل جداً ..
لكن بصراحة ما يهمني كم عمري بقدر ما يهمني أين أنا من أحلامي
!
وهنا ذهبت في تفكير عمييييق جداً
وفجأة بدأت أسترجع كل ما مضى من عمري
كل الأحداث كشريط سينمائي يمر أمام عيني
كل الأشخاص يمرون أمامي بوجوههم المختلفة
كل الذكريات تنهال على عقلي
كل الأحاسيس تتدافع بقلبي
*****
ثم فجأة توقف الشريط
وكأن شخص يهمس لي في أذني:
"وماذا عن عامك الأخير"
وهنا بدأ شريط الذكريات يدور من جديد
يقوم بعرض أحداث السنة الأخيرة
وظل الشريط يعرض ويعرض
أحداث كثيرة …
حزن وسعادة ..
قلق وطمأنينة ..
ترقب وتمني..
يأس وأمل..
كفاح ونجاح ..
حنين وأنين..
صخب وهدوء..
يا الله كل هذا !!!
وماذا عن الفاعلين بحياتي لهذا العام؟!!!
وبدأ الشريط يعرض من جديد
ليعرض مجموعة الأبطال ..
الأبطال القديرة .. الأساسيين في حياتي
والأبطال الجدد لهذا العام!
وهناك بعض الكومبارس الذين حاولوا أن يجدوا فرصة للتمثيل في الفيلم..
أقصد للدخول بحياتي
*****
ثم توقف الشريط من جديد …
وسألت نفسي: وماذا عن أحلامي؟!!!
وماذا عن طموحي ؟!!!
ماذا تحقق … ماذا ينتظرني؟!!!
لأجد فجأة الشريط السينمائي يواصل العرض من تلقاء نفسه
لأنظر إلى شاشة ذكرياتي
لأشاهد جميع الأبطال صامتين بلا حراك
وأجد شريط من الكلمات المرسلة به بعض الكلمات المنسقة
تقول الكلمات:
"إنها النهاية .. نهاية عام مضى .. نهاية أحلام تم تحقيقها .. وأخرى لم تتحقق .. نهاية طموح لازال متأجج.. نهاية آمال تترقب التحقيق"
.
.
وفجأة أغلق العرض
!!!
وفي لمح البصر ..
بدأ العرض من جديد
ولكن من خلال شاشة ناصعة البياض
لا يظهر بها أبطال ولا كلمات
إلا من كلمات قليلة تتلألأ في منتصف شاشة العرض
مكتوب بها هذه العِبارة:
"إنها بداية جديدة … ثقي بالله وأبدأي الآن"
.
إيمـان يوسف
8/1/2011



كتبت هذه الخاطرة منذ عام كامل
وها أنا اليوم أبدأ بشريط سينمائي آخر
والشاشة أصبحت بيضاء مرة أخرى
ولكن الفرق أنني سعيدة بأبطال العام الماضي
وأدعو الله أن يبدأوا معي عامي الجديد بكل الخير
تحية لكل من شاركني لحظة ماضية من عمري
وتحية لكل من يسعد بمشاركتي القادم من عمري

إيمــــان

هناك 21 تعليقًا :

  1. إيمان : طيبة أنت و راقية ،،،

    كل عام و أنت أنقى و أرقى و أتقى و أسعد .

    منجي باكير

    تسعدني متابعتك هنا

    ردحذف
  2. كل عام وانت بألف خير
    رااااااااااائعة انت اختي ايمان
    دمت رائعه وبكل الخير



    وسيم بني نعيم

    ردحذف
  3. ما شاء الله لاقوة إلا بالله
    الدكتورة
    إيمان أسعدك الله وزادك علمًا وتقى
    كل عام وأنت بخير... رعاكِ الله

    ردحذف
  4. أسأل الله أن يوفقك فى تحقيق حلامك وطموحاتك ..

    وأن يهبك عمراً مديداً فى طاعته ,

    وكل عامٍ وأنت إلى الله أقرب.

    ردحذف
  5. كل سنه وانتي طيبه
    وان شاء الله يجعل السنه الجديده خير عليكي وفرحه

    ردحذف
  6. يا إلهي !
    جذبتني هذه المقطوعة
    سواء بشقها الأول المكتوب منذ فترة، أو شفها الثاني الفاتن المكتوب منذ فترة قليلة !
    جذبتني بكل ما فيها من براءة ندر أن توجد هذه الأيام، ومن إحساس دافق خارج من القلب الأخضر فوصل إلى قلبي دون عوائق ..
    كلما رأيتني أدخل هنا أعرف أنني على موعد مع السعادة ، كيف لا؟ وصوت حبيبتي يهمس لي بكل حب : تعال ، فحروفي تنتظرك بشوق!
    والحق يقال أنني أعشق كليهما : الحرف وصاحبته، ربما لأن ارتباطنا الروحي اشتد على مدار الأشهر الماضية وأصبحنا لا نفترق إلا قليلا فكلانا لا يستطيع البقاء دون الآخر لساعات معدودة .
    كل عام وأنت بخير يا ملاك قلبي ومنبع سعادتي ، وكل عام وأنت إلى الله أقرب وإلى قلبي أحب .


    ** الشاعر العربي

    ردحذف
  7. أ/ منجي باكير
    بحق أسعدني مرور أستاذ راقي مثلك
    أفخر أن تعلمت منه الكثير
    دمت بخير ولي شرف متابعة حرفك بأي مكان
    تحياتي وتقديري

    ردحذف
  8. أخي وسيم ...
    حياك الله وأكرمك
    وكل عام وأمة محمد بخير وسعادة
    تحياتي

    ردحذف
  9. غير معرف Jan 8, 2012 11:53 AM

    ما شاء الله لاقوة إلا بالله
    الدكتورة
    إيمان أسعدك الله وزادك علمًا وتقى
    كل عام وأنت بخير... رعاكِ الله


    وحضرتك بصحة وسعادة أيها الفاضل
    زادك الله من فضله ورضاه

    ردحذف
  10. أ/ محمد نبيل ..
    شكراً لك
    وكل عام وحضرتك بأفضل حال في ظل رضا المولى
    تحياتي

    ردحذف
  11. Mr.mohamed amer
    وحضرتك بخير وصحة وسعادة

    ردحذف
  12. انتي عمريJan 9, 2012 03:35 PM

    يا إلهي !
    جذبتني هذه المقطوعة
    سواء بشقها الأول المكتوب منذ فترة، أو شفها الثاني الفاتن المكتوب منذ فترة قليلة !
    جذبتني بكل ما فيها من براءة ندر أن توجد هذه الأيام، ومن إحساس دافق خارج من القلب الأخضر فوصل إلى قلبي دون عوائق ..
    كلما رأيتني أدخل هنا أعرف أنني على موعد مع السعادة ، كيف لا؟ وصوت حبيبتي يهمس لي بكل حب : تعال ، فحروفي تنتظرك بشوق!
    والحق يقال أنني أعشق كليهما : الحرف وصاحبته، ربما لأن ارتباطنا الروحي اشتد على مدار الأشهر الماضية وأصبحنا لا نفترق إلا قليلا فكلانا لا يستطيع البقاء دون الآخر لساعات معدودة .
    كل عام وأنت بخير يا ملاك قلبي ومنبع سعادتي ، وكل عام وأنت إلى الله أقرب وإلى قلبي أحب .

    ** الشاعر العربي

    ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

    لا فض فوك أيها الشاعر الرائع والمبدع
    لا فض فوك فقد كفيت ووفيت بجميل كلامك ورقة مشاعرك
    فقد أخجلني حرفك وأزهرت حدائقي بمشاعرك الرقيقة
    بارك الله فيك وحقق الله لك كل ما تتمناه
    وجمعنا الله في الخير

    ردحذف
  13. تدوينة جميلة جدا يا عزيزتى
    و كل سنة و انت طيبة و الواقع انت تشاركينى يوم ميلادى الحقيقى و ان كان يوم ميلادى الرسمى هو 10 يناير فقد تم تسجيلى بعد ميلادى بيومين
    و أتمنى لك سنة حافلة بالانجازات و السعادة

    ردحذف
    الردود
    1. شكراً لجمال مرورك وروعة تعليقك
      وعلى فكرة نحن نتشارك اليوم الحقيقي وكمان الظرف
      لأنني كتبت بعد ميلادي بأسبوع ... يعني يوم 15 يناير
      كم هي جميلة هذه الصدفة
      مودتي أيتها الشهرزاد الجميلة

      حذف
    2. كمان سعيدة ان كان ردك بيوم ميلادي الرسمي :)

      حذف
  14. تسمحيلي اشاركك الفيلم الجديد بس اكون بطلة من الابطال القديرة وليس من الكومبارس :)

    ردحذف
    الردود
    1. تسمحيلي اشاركك الفيلم الجديد بس اكون بطلة من الابطال القديرة وليس من الكومبارس :)
      shymaa adel elmahdy

      حذف
    2. أكيد يا شوشو أنتي من الأبطال اللي بحبهم في عامي الجديد

      حذف
  15. كل سنة وأنتي طيبة يا إيمان

    ردحذف
  16. إهداء لبعض الممثلين في حياتي:
    حين تنتهون من دوركم على أكمل وجه ..
    أخبروني
    حتى لا انسى أن أصفق لكم
    :)

    ردحذف